الرئيسية » السياسة » فيسبوك يدخل مدونا السجن !
عبد الغني علوي
عبد الغني علوي

فيسبوك يدخل مدونا السجن !

بقلم الكاتبة: راضية أدهم

لا يزال عبد الغني علوي المدون والصحفي الجزائري قابعا بين جدران زنزانة بسبب رسومات كريكاتورية نشرها على صفحات الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك والمتعلقة بالرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة ووزيره الأول،

 

وحسب ما جاء في الصحف الجزائرية فإن الرسومات المنشورة تسيء لشخص الرئيس ومن معه، رسومات أدخلت عبد الغني السجن وهو الذي اعتقد انه بإمكانه أن يعبر بكل صدق و شفافية عن ما يخالج تفكيره. إلا أن المدون تأكد هو وكل النخبة المثقفة في الجزائر أن الحرية مقيدة بأغلال وأصفاد حديدية أغدقها الصدأ فلا ينفع فيها حتى الكسر، حرية التعبير وشعارات الديموقراطية المزيفة طفت على سطح الإعلام الجزائري لتعلن الحرب ضد الألسنة والأقلام وحتى على ريشة الرسام.

 

حرية تراها منظمة العفو الدولية والمجتمع الدولي ككل حق مشروع لا يمكن اغتصابه وإجهاضه بالسجن والقمع، منظمة العفو صرحت في بياناتها أنه يتعين على السلطات الجزائرية أن تُخلي فورا سبيل المدون عبد الغني الذي اتهم بالإرهاب والتشهير بشخص حامي البلاد إلا أنها الى حد الساعة تنتظر الرد ليبقى عبد الغني و أمثله يواجهون مصير السجن بسبب خرباشات بريئة لا تخدش حياء لا السلطة ولا المتشبثين بها .

 

عن راضية ادهم

راضية ادهم
كاتبة عربية من الجزائر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*