الرئيسية » السياسة » شكرا لكم يا سيد البلاد !
ملك الاردن
ملك الاردن

شكرا لكم يا سيد البلاد !

بقلم: زياد عبابنة 

هذا ما كنا جازمين انه سوف يحصل , وهذا ما كنا نتوقعه من سيد البلاد وهو الاب والاخ والقائد الذي لا يقبل ان يضام او يقهر شعبه ومن اي جهة سواء  كان هذا القهر جاء من السلطة التشريعية او التنفيذية , فمصلحة الوطن ومصلحة الشعب هما الاهم عند هذا السيد الهاشمي حفظه ورعاه الله وادام واعز ملكه  وبارك في حكمه .

لقد اثبت سيد البلاد وللجميع بانه هو ملجأ الاردنيين وهو من يستمع لرايهم وهو من ياخذ برايهم وكيف لا وهو يتابع كل صغيرة وكبيرة وحتى في وقت فراغه ان كان هناك وقت فراغ لديه يجلس ليتابع كل ما يكتب وينشر من قبل افراد شعبه ليكون على اطلاع تام وقريب من تفكير شعبه وبدون اي وساطات لتصله الصورة وكما هي دون تعديل او تزيين .

واعتقد ان جلالة الملك شاهد ردة فعل الشعب على هذا القرار الذي استفز كل الشعب وثار حفيظة الجميع وحاز على رفض الجميع لا بل تسبب في اغضاب الجميع  بعد ان وجدنا  ان هناك تناقضا كبيرا بين التصريحات التي نسمعها عن وضع خزينتنا ووضع وطننا الاقتصادي وما بين اتخاذ هذا القرار الذي كان سيكلف الخزينة الملايين سنويا وبغير وجه حق .

اليوم سيد البلاد ينتصر لشعبه وهي بالمناسبة ليس المرة الاولى التي ينتصر لنا فيها واتذكر في عام 2012 ان جلالة الملك اوعز لرئيس الحكومة ذاك الوقت وهو الدكتور فايز الطروانه بتجميد قرار الحكومة الاخير والمتعلق برفع اسعار البنزين بنوعيه والسولار , وقد قام برد نسخة من هذا القانون في العام 2012 ايضا  .

وهنا لا بد لي ان اتساءل واوجه سؤالا لمجلس الامة بشقيه مجلس الاعيان ومجلس النواب  واقول : الم تكونوا تعلمون بان سيد البلاد لن يقبل بهذا !؟.

اذا كنتم لا تعلمون فتلك مصيبة وان كنتم تعلمون فالمصيبة اعظم !.

والسؤال الثاني الذي اوجهه ايضا لهم وللحكومة , لقد رد جلالة الملك مثل هذا القانون في عام 2012 وكان جلالته قد بعث  برسالة لرئيس حكومة سابقة بها من التوجيهات ما يكفي لفهم ان الوضع والظروف غير مناسبة لسن مثل هذا القانون المكلف جدا على الخزينة , فكيف يعاد طرح هذا القانون وبعد عامين فقط  واوضاعنا الاقتصادية لا زالت تتلقى العلاجات من اجل ان تبقى تتنفس !؟ ولن اذكركم بحجم المديونية الجاثمة على صدورنا .

في النهاية لا بد  لي الا ان ارفع لجلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله ورعاه اعظم ايات الشكر والعرفان والاعتزاز بقيادتكم الحكيمة ونجدد ثقتنا المطلقة بكم وبقيادتكم السديدة يا سيد البلاد .

عن زياد عبابنة

زياد عبابنة
A retired colonel in JAF and a Writer for a few websites. http://ziadababneh.blogspot.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*