الرئيسية » منوعات » أمانة محافظة جدة
جدة
جدة

أمانة محافظة جدة

بقلم:  هاني العضيله

حينما يكون الصغار أعظم من الكبار تضطر رافعاً القبعه لهم ، حيث أن الصغار غالباً ماينجحون في كبائر أعمالهم وجرأتهم في إتخاذ القرار ! بينما الكبار يتخذون من قراراتهم الا جريئة ( لأنها عادة ) مايعكّر صفو الأمزجة أو عدم إتخاذ قراراً صائباً يفرح به الصغير والكبير ! على قدر مارأيناه من محافظتي ظلم وأضم اللتين تعتبران جزء بسيط من مساحة محافظة جدة في إصدار قراريهما بتخفيظ قيمة وجبات المطاعم وتخفيظ قيمة الحلاقه لما فيه من إهتمام بمصلحة المواطن والتخفيف عليه من أعباء وتكاليف الحياة . فيتضح لدي بأن أمانة محافظة جدة لازالت صامته وهذا الصمت لايخرج عن أحد التوقعين التاليين : الأولى بأنها مشغولة في تطوير المتاحف والحدائق العامة وتجاهلت الأهم ! والثانية بأنها خائفة من ( سطوة = هيبة ) التجار وردّة فعلهم الغير محمودة لكل من يحاول العمل بهذا القرار مما سيؤثر على أرباحهم المادية في ظل الطمع والجشع برفع أسعار كل سلعة في السوق سواءً كانت مأكولات أم كماليات . ولكن لنخرج عن هذا السبب ونكمل باقي المقالة ! سألتمس للأمانة العذر في التأخر ولربما الآن لن تتنازل عن كبريائها بالعمل على ماقامت به المحافظتين الصغيرتين لأنها تعتبر تقليداً أو إهانه ، مثل عدم تقبُّل المسؤولين الكبار رأي الموظفين الصغار حتى لو كان الرأي سديداً لأنه يعتبر إهانه للمسؤول في ( إعتقادهم ) !!! من أنت لتقدم لي رأيك ؟ روح شوف شغلك ! عُدت مرة أخرى كما ذكرت مسبقاً وسألتمس للأمانة العذر ! هل هم لازالوا مشغولين بإزالة المرادم المتواجدة داخل الأحياء والتي أصبحت أوكاراً للقطط والكلاب ( أكرمكم الله ) من أجل ألا تنقرض ! التي أصبحت سكناً دائماً للقوارض والحشرات الضارة ! التي أصبحت تطل على بعض البحيرات ( المستنقعات ) ذات الطبيعة الخلابة بطحالبها الخضراء ! التي أصبحت ( مركازاً ) لكل شخص يحمل معه قارورة ماء ويريد الإستنجاء بعقله خلف تلك المرادم ! سألتمس لهم العذر كما قال الشاعر : ادمح له الزله وحذرا تضده ودور على عذر يعذره وتلقاه ماذاعن ( المطبات ) التي لربما كانت أكثر من عدد سكان المحافظة وأيضاً الحفر التي تجاوزت عدد سكان المملكة ؟ التي تكلف كل مواطن إصلاحات في مركبته ! سؤال وجيه لمسؤولي الأمانه ! هل أحياء الحمراء والمحمدية والبساتين من ضمن حدودكم الإدارية أم أن هناك جهة مسؤولة عنها غير الأمانة ؟ أتمنى من تلك الجهة أن تعمل لنا ماتم عمله لهم ! يا أمانة محافظة جدة ! هل راجعتم الخرائط المُأرشَّفة وتأكد لكم بأنه لايوجد تعديات في الحدائق الأخرى أو الأراضي داخل النطاق السكاني من أحد التجار أو لربما من مسؤولي الأمانه السابقين والحاليين ؟ أم الإعتماد فقط على مايرصده المواطن ويشعل به مواقع التواصل الإجتماعي تحت التستر السابق لبعض المسؤولين على تلك التعديات ولكن تم فضحهم ! ماذا حل بالمتهمين الذين كانوا مدانين بكوارث السيول السابقة ؟ هل حُكم عليهم بالبراءة التامه من كل الكوارث والأحداث والوفيات من جراء تلك السيول ؟ أشاهد موظفين في الأمانه رواتبهم بسيطه ولديهم أملاك من العمائر والإستثمارات التجارية تقدر بعشرات الملايين ! اللهم أرزقني من حيث لا أحتسب ولكن بالحلال ! يا أمانة محافظة جدة ! هل هناك إمكانية بتأجيل المهم والعمل على الأهم ؟ سألتمس لكم العذر ولكن هل سيعذركم الله عزوجل على الإخلال بالأمانة ؟

عن هاني العضيله

هاني العضيله
(( كاتب وناقد إجتماعي )) أكتب ما أراه مناسباً ، إحترامي للجميع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*